الأخبار

09-01-2016
بيان حول ما يتم تداوله بخصوص مشروع باغامويو التنزاني


يود صندوق الاحتياطي العام للدولة أن يؤكد عدم صحة ما يتم تداوله حول إلغاء مشروع تطوير ميناء باغامويو التنزاني. ويستغل الصندوق هذه الفرصة ليتوجه بالشكر للحكومة التنزانية بشكل عام و لوزير النقل التنزاني بشكل خاص الذي أكد بدوره استمرار المشروع وفق الجدول المتفق عليه، والتزام الحكومة التنزانية بالشراكة مع كل من السلطنة والصين في هذا المشروع.

وبهذه المناسبة، يود الصندوق أن يطمئن المجتمع العماني فيما يتعلق باستثمار الصندوق في مشروع باغامويو وما يحمله هذا المشروع من عوائد اقتصادية واسعة على الاقتصاد الوطني.

كما يود صندوق الاحتياطي العام للدولة أن يؤكد بإن الصندوق لم يقم بعد بضخ أي مبالغ في المشروع، وسيكون ذلك في مراحل متقدمة بعد اكتمال البنية الأساسية للمشروع، والتي تلتزم الحكومة التنزانية بالعمل عليها وفق جدول زمني معد، وبعد انتهاء الحكومة التنزانية من تسوية أوضاع المواطنين هناك. وإن الاتفاقيات الموقعة بين الشركاء تحفظ الحقوق الاقتصادية والقانونية لجميع أطراف الاستثمار.

ويؤكد الصندوق السيادي الأكبر لحكومة السلطنة، بإنه حريص جدا على استثمارات الصندوق، التي تعد ثروة للأجيال المستقبلية لأبناء وبنات السلطنة. وهو الأمر الذي يدفع الصندوق والقائمين على الاستثمارات تحري اختيار الشركاء الاستراتيجيين ذوي السجل الاستثماري الجيد لتحقيق أفضل العوائد الاقتصادية بما يخدم السلطنة.

وختاما يود صندوق الاحتياطي العام للدولة أن يتوجه بالشكر للمجتمع الذي يولي اهتماما كبيرا لاستثمارات الصندوق، مؤكدا على ضرورة استقاء المعلومة من مصادرها الموثوقة.